النصوص الشعرية

خارج الأسوار

ادريس سراج (المغرب)

ماذا
عساني أكتب
أكتب سيدة
توقفت عن عشقي
لأني أحب الصور
أكتب
نايا كسرته
لأنعم بلحنه
أكتب
عزلة امتهنتها
فدلتني
على تجاعيد الماء
أكتب
طفلا امتطى حلمي
و سافر
في صحراء الروح
أكتب
أميرة تفتح شباكها
و تلقي بي
خارج العتمة
أكتب
ياسمين الروح
ينتشي بذاكرتي
و يهديني دمعة الفراق
أكتب
صحراء البياض
يدميه خطوي المتعثر
أكتب
نهاية الحلم
أكتب بداية الخوف
أكتبني
على حجر الشمس
على حجر الموتى
على صدر القصيد
صور
من ودعوا سمائي
و احترقوا في صخب
أكتب
سماء خفيضة
تسور تلعثمي
حين ألهج بالأسماء
أكتب
ما عساني أكتب
أدون لهاثي
قد أنسى اسمي
فسم خبلي ما شئت
نافورة العشق
دنان دم الغزال
أنا أكتب
رياضا مهجورا
نافدة
تطل على العدم
رياضا مأهولا
بذاكرة الأشباح
أتوسد كف طفل
عساني أحلم
تصفر الريح
في أوراقي
تطير الكلمات
تسقط على ظل الصور
ألملم
ما تبقى
من ذاكرة الماء
و أنصت
لخرير السماء
قد أهتدي
لنجمة الرحيل
سأكتب
بدايات أخرى
لنهايات أخرى
لطفل
يسكن عيني
لأميرة الصدى
في صوري
لرياض الراحلين
عن سمائي
لدرج
تركت به
ناي عشق قديم
و أوراقا
تثبت انتمائي
لموت آخر
أكتب
صمتي في لوعة
المهاجر
إلى هديل العشب
عائدا
إلى حنين
يسكن أقلامي
أرحل
إلى سماء أخرى
قد تمدني
بسكون الأتقياء
و نشوة الصدف
أكتب
ماذا عساني أكتب
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق