نصوص مترجمة

عيناك

شعر : د.عائشة الخضر ( لونا عامر )

شعر : د.عائشة الخضر لونا عامر
ترجمة للاسبانية : الشاعرة والمترجمة والصحفية فتيحة بجاج سباعي
Fatiha Beijjaj

” عيناك ”
********

المساء ُ مائل ٌ للصفرة بقرب اقحوانتَيْ عينيك ..
وأنا أراهما حقل نرجس ٍ يليق ُ بقبعتك السوداء ..
كذلك صمتك ،،
حين هاتفتني ،، حسبته ُ طبول َ عرس ٍ افريقي ..
وصمت َّ بدوري ،،
فزقزق َ عصفورٌ شقي ّ،، بدلاً عني ….

أتذكر ْ ..؟
حين ألصقت ُ أذني ّ بمذياعنا القديم ..
ذلك البني ُّ ،، لأستمع َ لآخر نشرة للأخبار ..
ونهرتني وقتها ،،
وأدليت َ بدلوك َ ،، ففاض ْ ،، وأغرقني !

يا لعينيك َ ..
تلك التي تذكِّرُني بلوحة ” عبّاد الشمس ” لفان كوخ
وتسحبني تلك الصفرة لتأخذني هناك …
هناك ،، الى أرصفة ٍ تعربد ُ من اللهب ..!
لأرقص كغجرية ٍ لاهم ّ لديها الا ّ
نقر ُ دف ّ ،، ووميض عينيك …

أتعرف ..؟
سأبوح ُ لك بسرّي ،،،،، وعدني أن لاتخبر أحدا ً……
حتى لتلك اليمامة التي بنت عشّها خلسة ً خلف عمود السقف ..
أنني أستعرت ُ رأسَك ذات تماهي ..
وأعرتك َ رأسي ،،
أتدري لم َ ؟
فقط لأخبرك َ : أنَّك َ ، أنّي .. !

د.عائشة الخضر لونا عامر

Tus ojos
Poema de la Doctora Aisha Alkhader Louna Amer
*******
Traducido por la periodista y poeta Fatiha Bejjaj Sbai
***********
La tarde tiende a ser amarilla cerca de los crisantemos de tus ojos..
Yo las veo un campo de narciso que conviene a tu sombrero negro..
Lo mismo es tu silencio,,
Cuando me llamaste por teléfono,, creía que eran tambores de unas bodas africanas..
Me silencié por mi parte,,
Cantó un pájaro desgraciado,, en mi lugar….
¿Te recuerdas..?
cuando pegué mi oreja a nuestra radio antigua..
aquella marrón,, para escuchar el último boletín de las informaciones..
en aquel tiempo me has despreciado,,
¡Lanzaste tu cubeta ,, desbordó,, y me ahogó!
Oh tus ojos…
Aquellos que me hacen recordar el cuadro de “Girasol” de Van Goh
Me arranca aquel amarillo para llevarme allí…
Allí a las aceras controvertidas por las llamas ..!
para bailar como gitana cuya única preocupación
es tocar el tambor,, y el cerrar y abrir tus ojos…
¿Sabes..?
Te revelaré mi secreto ,,,, prométame no informar a nadie….
incluso aquella paloma que construyó su nido en secreto tras el soporte del techo ..
Yo he tomado como prestado a tu cabeza por identificación ..
Y te he prestado mi cabeza,,
¿Sabes por qué?
¡Únicamente para informarte: que, eres, soy..!

اظهر المزيد

د. عائشة الخضر

( سورية ) د. عائشة الخضر الاسم الادبي : لونا عامر، مؤسسة ورئيسة الاتحاد العربي للثقافة. شاعرة واعلامية .. سفيرة سلام عالمي، المنسق العام للبورد الالماني في سورية مديرة مكتب سورية لاتحاد الجوائز العربية واعمال اخرى ... لها ديوانين مطبوعين وموزعين عالميا .. وترجمت أغلب القصائد ل 8 لغات عالمية والان بصدد طباعة ديوان بالعربية وديوان بالاسبانية وآخر بالفرنسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق