النصوص الشعرية

فصول ناعمة

مريم محمد المهدي التمسماني (المغرب)

 

تشبهني تلك الفصول الناعمة
التي أنجبت من قاع المحيط
كل الأصداف بألوان الحياة
تشبهني أكثر عندما تخضر في
عيون الحياة
فتبدو حبلى
على وجنات شقائق النعمان
وتقترب مني أكثر
تمنحني اللهفة و النشوة و الغواية
تدنو مني اكثر
تصبح توأمي الخصيب
وتنضج على نار هادئة
عيون الحقيقة
دوائر محلقة
على عيون الشمس و القمر
لتكبر معي نجوم السماء
إغراء فاحش توشحني به
يرتديني الشبه
يصبح أكثر إلتصاقا بي
فصول ناعمة تجتاحني
في ساعة الاختيار
تجتاحني .. في عيون موطني
رياح البوغاز المعمرة
في وسط المغارة
تتساقط الفصول على رأسي
تبعا …تبعا بلا ملل
وتسقط معها بعض الاقنعة
وبعض الاشجار
إلا سنديانة قديمة
تستمد روحها من روحي
هي دورة الحياة تنساب
دورة الخصوبة والعقم
دورة الماء و الطين
الطين يعشق الطين
فتخر الملائكة سجدا
يتزايد العشق
الطين يعشق بعضه
نشوة عناق ذوبان
نور يسري
تلك الفصول الناعمة
تشبهني
في كل مرة أكثر
تلتصق بي أكثر
وألتصق أنا
بالنور و الطين
أكثر… .

طنجة المغرب

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق