منارات ثقافية

منارات ثقافية رقية – د. موسى رحوم عبَّاس

—- 3 —-

—- ولد موسى رحوم العباس عام 1957 م في قرية كسرة مريبط التابعة لمحافظة الرقة .
—- درس المرحلة الابتدائية في مدرسة كسرة مريبط .
—- درس المرحلة الإعدادية في مدرسة ناحية مريبط .
—- حصل على الشهادة الإعدادية عام 1972 م .
—- بعد حصوله على الشهادة الإعدادية التحق بدار المعلمين نظام الأربع سنوات بمدينة حمص .
—- حصل على أهلية التعليم الابتدائي عام 1976 م .
—- خلال دراسته بدار المعلمين حصل وهو في السنة الثالثة على الثانوية العامة الفرع الأدبي بصفة دراسة حرة عام 1975 م .
—- حصل على الإجازة في اللغة العربية من جامعة حلب عام 1980 م .
—– بعد حصوله على أهلية التعليم الابتدائي عمل في حقل التدريس في مدارس الرقة ، وكذلك بعد حصوله على الإجازة في اللغة العربية .
—- غادر إلى المملكة العربية السعودية عام 1983 م متعاقدا مع ( مدارس نجد — الحريري ) بمدينة الرياض .
—- عمل في مدارس نجد مشرفا تربويا ورئيسا لوحدة الإعلام .
—- حصل على الماجستير في التربية وعلم النفس عام 2005 م .
—- حصل على الدكتوراة في علم النفس العيادي ( تخصص رئيسي ) من الجامعة الأمريكية بلندن ( مركز الدراسات عن بعد ) عام 2007 م
—- كان موضوع رسالة الدكتوراة ( الوسواس القهري : ماهيته — أسبابه — علاجه )
—– طبعت وصدرت رسالة الدكتوراة عن دار فضاءات للنشر في عمان —- الأردن .
—– لا ينتمي لأي اتحاد أو رابطة أو حزب أوتيار .
—- تقاعد عن العمل في المملكة العربية السعودية عام 2021 م . —- متزوج وتخرج أولاده جميعا بين طبيب ومهندس .
—- يقيم حاليا مع أسرته في السويد .
—- يعتقدُ أنَّ: الكتابة تشبه التنفس في منطقة خانقة، والرواية بحث اجتماعي وسياسي ، يأخذكَ لمناطق قصية في وعيك ولاوعيك، بالشِّعرِ أحاول البقاءَ حيا ، لم يعد للغربة سطوتها علي ، قهرتها بمحبة العالم كله، وقصصي القصيرة جدا هي بقعة ضوء على بعض الدماء في وطني سوريا .
—- قال في عدة مقابلات صحفية :
إنه قادم من عالم الشعر إلى الرواية والقصة القصيرة وفنون الأدب أخرى، يحمل في جوانحه عدة أصوات لذا يعبر عن هواجسه ورؤيته للحياة عبر فنون مختلفة مقدرا خصوصية كل فن منها، ينهل في أدبه من مصادر كثيرة، فالتراث العربي والعالمي ومنجزات العلم وحقوق الإنسان كلها تشكل منهلا ثرا لأدبه في إطار إنساني لايقف عند فروق الطائفة أو القومية أو الدين، بل الإنسان بآلامه وآماله هو مادة الأدب وغايته، بعيدا عن الشعارات والإنشاء والانغلاق الإيديولوجي بكل أصنافه.

( صدر له باللغة العربية ) :
1- الآفلون ، شعر، دار بيسان للنشر والتوزيع والإعلام،بيروت، 2010م.
2- بيلان، رواية، دار بيسان للنشر والتوزيع والإعلام، بيروت ، 2011م وقد أدرجت على القائمة القصيرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب ، دورة العام 2012م، طبعت الطبعة الثانية في دار فضاءات للنشر، عمان، 2016
3- الوسواس القهري، ماهيته، أسبابه ، علاجه ، بالاشتراك مع الدكتور يحيى أحمد القبالي، دار فضاءات للنشر والتوزيع ، عمان ، 2012م .
4 – فبصرك اليوم حديد، شعر، دار فضاءات للنشر والتوزيع، عمان، 2014م.
5 – بروق على ثقوب سوداء، قصص، دار فضاءات للنشر والتوزيع، عمان، 2015م
6- ليلة إعدام دمشق، مقالات في الفكر والفن والثقافة، دار فضاءات للنشر والتوزيع، 2019 م
7- العبور إلى مَدْيَن، قصص قصيرة، دار فضاءات للنشر، عمان، 2021

( صدر له باللغة الإنكليزية ) :
8- قرنفل أبيض، قصص قصيرة جدا، كون للنشر، سياتل، 2022 ، الولايات المتحدة الأمريكية . White Carnations, Cone press, Seattle, USA,2022 ترجمة الأستاذ الدكتور موسى الحالول ، أستاذ الأدب المقارن في جامعة الطائف، و الدكتورة سناء الظاهر، عميدة كلية الآداب في جامعة عفت ( جدة) .
—- أدرج اسمه بين أربعين شاعرا عالميا في الأنثولوجيا ( مختارات) الأمريكية (السلام شفاء العالم ) World Healing, World Peace, 2018 , p: 153-154
—- اختيرت بعض نصوصه ضمن سلسلة مختارات عالمية لأجل فلسطين الصادرة في الولايات المتحدة الأمريكية، 2018 Anthology for Palestine,2018
—- كتب عن قصصه القصيرة أساتذة عالميون، منهم :
—–( البروفيسور آرثرغولد شميدت ) ، أستاذ التاريخ والشرق الأوسط في جامعة بنسلفانيا الحكومية الأمريكية ،
—- ( والبروفيسور عمرمحمد العمادي ) أستاذ الدراسات السورية في جامعة سينت أندروز، اسكوتلندا،
—- ( والمستشرق الهولندي المعروف نيكولاس فان دام ) . -وغيرهم.
—- كما كتب نقاد عرب عن أعماله الأدبية ، ونشرت عنه العديد من الدراسات والحوارات في الصحافة العربية.

…………….. حمصي فرحان الحمادة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق