إعلاممنارات ثقافية

منارات ثقافية رقيّة (د.عائشة الخضر)

الباحث حمصي الحمادة (سورية)

( منارات ثقافية رقية — الشاعرة عائشة الخضر ) — 22 —-
عائشة ظاهر الخضر من عشيرة البوظاهر
ولدت في حلب من أصول رقيّة ( حيث أن الأسرة سكنت حلب لمدة ثلاثين عاما ً )
درست الابتدائية والاعدادية والفصل الاول من الصف العاشر في حلب ثم انتقلت الأسرة الى الرقة
وأكملت الفصل الثاني من الصف العاشر والحادي عشر في الرقة
والبكالوريا في دمشق الفرع العلمي
ثم تابعت دراسة الجامعة في حلب ( أدب انكليزي) وبنفس الوقت عملت بالتدريس في مدارس الرقة أبو تمام , علي دهام , كسرة شيخ الجمعة , ثانوية الرشيد
في أول يوم لدخول الفصائل المسلحة وسقوط الرقة سافرت لدمشق وكان الاستقرار هناك حيث أكملت الانجازات المعرفية والثقافية والعلمية
( المسيرة الأدبية والثقافية ) :
كانت البداية منذ الطفولة حيث كان الوالد ” الشيخ ظاهر الخضر ” وجيها ً لقبيلته البوظاهر
فكان قارئاً وحافظا ً لكتاب الله وراويا ً للسيرة النبوية الشريفة والصحابة رضوان الله عليهم
وشاعراً يرتجل الشعر كما كان عارفأ ً بالأنساب والقبائل والعشائر
في كنف هذا البيت ترعرت وظهرت الميول الأدبية وخاصة بوحود العديد من الكتب في مكتبة البيت
كانت تدخر من مصروفها الشخصي لشراء الكتب وهي في مراحل الدراسة الابتدائية والاعدادية واستمرت بالقراءة الى الآن
بدأت مسيرتها الأدبية في الرقة وكتبت القصة القصيرة والشعر ونصوص مسرحية للأطفال
قُدم لها نص مسرحي على خشبة مسرح المركز الثقافي في الرقة وأخرجه يومذاك خليل حمسورك
عند استقرارها بدمشق وتفرغها للأدب والكتابة بالاضافة الى متابعة تحصيلها العلمي
حيث حصلت على شهادة الدكتوراة بالاعلام عام 2018
*أٌدرجت مسيرتها الابداعية في كتاب ” شخصيات سورية في القرن العشرين “

للباحث الصحفي ( هاني الخيّر )

صدر لها أول ديوان شعري بعنوان ” تانغو ” عن مؤسسة الرحمة للطباعة والنشر والتوزيع
وتم توزيعه بعدة دول ووصل الى مكتبات السويد .
وأقامت حفل توقيعه في ” الرواق ” نادي الفنانين التشكيليين بالعفيف بدمشق
الديوان الثاني :
” وللعشق ,,, موالٌ أزرق ” صدر عن دار نينوى بدمشق عام 2017
وتم حفل نوقيع الديوان في مكتبة الأسد وحضره عدد من الاعلاميين والأدباء والوجهاء
وتم أيضا ً حفل توقيع له في معرض بيروت للكتاب
وتم توزيعه ونشره في العديد من المعارض الدولية .
الديوان الثالث :
المترجم للاسبانية ” تمائم لفائف البرديّ ” صدر عن داركنعان 2021
وقد قامت بترجمته الصحفية الشاعرة المغربية فتيحة بجاج السباعي
وقام بتدقيق الترجمة الاسبانية البروف محمد المدكوري الاستاذ بجامعة مدريد وقد قام بكتابة مقدمة لطيفة للديوان .
كما قام بكتابة مقدمة للديوان العلّامة المغربي ” أحمد بلحاج آية وارهام “
وتم حفل توقيعه في مؤتمر رجال وسيدات الأعمال بالداماروز بدمشق
وتمت تغطيته اعلاميا ً من العديد من القنوات التلفزيزنية المحلية والدولية .
الديوان الرابع :
” مطر ,,, بتلاوة أفقية ” الذي صدر العام الفائت 2021
عن دار ” أوريون ” في المغرب وتصدر واجهات مكتبات في باريس
وبلجيكا وسويسرا وكندا ( مونتريال ) والولايات المتحدة (نيويورك ) والسنغال ودبي وتونس
وكتب له مقدمة الاعلامي الكبير والأديب المغربي” نجيب عبد الحق “
كما كتب له مقدمة الناقد الدولي والشاعر المغربي ” محمد علوط “
تُرجمت أغلب القصائد الى 9 لغات عالمية لحد الآن .
*أسست “الاتحاد العربي للثقافة ” عام 2017 وتم تسجيله في الأمم المتحدة ومنظمة اليونسكو العالمية
وهو الآن يضم نخبة من المثقفين والمفكرين والأدباء والاعلاميين والفنانيين يزيد عددهم عن 14 ألف عضو
ويتصدر الواجهة الثقافية العربية .
كما عُينت سفيرة للسلام وحقوق الانسان من ألمانيا والباكستان
ومديرة مكتب سورية من قبل اتحاد الجوائز العربية
وأيضا ً تم تعيينها ” المنسق العام للبورد الألماني في سورية “
وعضو الهيئة الاستشارية لاتحاد المثقفين العرب في باريس
وعضو الهيئة الاستشارية العليا في جريدة عالم الثقافة في عُمان
والمستشارة الاعلامية لنقابة السادة الأشراف آل البيت
……………..
حمصي فرحان الحمادة
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق