النصوص الشعرية

مَقامُ الصَّمتْ

مليكة فهيم ( المغرب )

مَقامُ الصَّمتْ

وَبِلا مَجاديفَ أمْشي مُرتفعاتُ الإثارةِ…
تَغْمُرُني.
الأرضُ نعشٌ كبير الهُنيهات
تَصْدأُ في المَمْشى ثمةَ كآبة عنيدة،
تُضَمِّخُ عِطْر الروح ..
عُزْلَةٌ تَتَطايرُ على كَتِفي،
لها مَلْمَسُ العناق.
عِناق يُرَتّقُ أزرار الندى ..
نَدىً يَتَساقطُ على كتفي،
سنابلَ قمحٍ في لوحات فان غوغ.
والصَّمْتُ المُقيمُ على أَعْتابي سَتَائِر ..
تُراقِصُ، أنفاسَ الفراغ.
أَتَسَكّعُ خارجَ حُدُوسِي يَقودُني عَمايَ،
كالدِّفْءِ الطَّرِيِّ النَّاعِمِ والريح بكعبها العالي
وَشامَتِها الغَجَريَّة بصوتٍ طاعنٍ في الحنين
تَدُقّ أوتاري الموحشة.
أَغْرِسُ شَوْكَتي في البياضِ الكَثيف،
صفاءً يتجلى للرائي فِي حَالة الوَجْدِ وتلك الحُروفُ،
تَتَمَختْر يَنابيعاً فَوْقَ سَجَّادتي تَرْسُمُ حَياةً مُعَلَّقَةً هُنااااك ..
فَأيُّ خُطواتٍ أَدْفَعُها بعيدا ..؟؟
تَسْرِقُ عَيْنايَ المُمَدَّدَتَيْنِ كصُندوقٍ مهملٍ
تَكْنِسُ طَنينَ الرَّقْصِ في المَمَرَّات تَقْضِمُ سقفَ اللعناتِ.
والجِدارُ المهجورُ ذو الزَّاويةِ القائِمَة،
يَعْوي في البرية يعوي ..
يَسْتَدْرِجُ مَوْجَ الضَّجيجِ الْمُرِّ في رَأسي.

مليكة فهيم – المغرب –

اظهر المزيد

د. عائشة الخضر

( سورية ) د. عائشة الخضر الاسم الادبي : لونا عامر، مؤسسة ورئيسة الاتحاد العربي للثقافة. شاعرة واعلامية .. سفيرة سلام عالمي، المنسق العام للبورد الالماني في سورية مديرة مكتب سورية لاتحاد الجوائز العربية واعمال اخرى ... لها ديوانين مطبوعين وموزعين عالميا .. وترجمت أغلب القصائد ل 8 لغات عالمية والان بصدد طباعة ديوان بالعربية وديوان بالاسبانية وآخر بالفرنسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق